اسباب تدفعك لاستخدام الرسائل القصيرة



اسباب تدفعك لاستخدام الرسائل القصيرة



أهمية الرسائل القصيرة  ترجع لأسباب عديدة ومن أبرز تلك الأسباب ما يلي:

التوعية والتوجيه :
مهمة الرسائل القصيرة  في زمننا المعاصر لم تعد تقتصر فقط على المناحي الاقتصادية، والمتمثلة في الترويج للمنتجات الاستهلاكية فحسب، بل إن الحكومات والمؤسسات غير الاقتصادية أيضاً لم يعد لها غنى عنها، إذ تقوم تلك الجهات بالاعتماد على وسائل الدعاية المختلفة في توعية وتوجيه الجماهير، مثال على ذلك حملات التوعية التي تتبناها الحكومات لحث الجموع على المشاركة في الانتخابات الديمقراطية، أو تلك التي تقوم بها المؤسسات بإعلام الناس بوسائل الوقاية من مرض معين، أو توعيتهم بأهمية الحفاظ على البيئة وحماية المخلوقات من الإنقراض ومخاطر اتساع ثقب الأوزون… ألخ.


اسباب تدفعك لاستخدام الرسائل القصيرة



العلاقات التجارية :
تفتح الرسائل القصيرة الباب على مصرعيه أمام فرص التعاون التجاري بين المنتجين والمُصنعين، فالتعاملات التجارية ليست بالضرورة تنافسية، ففي أحيان كثيرة تكون تلك العلاقات تكاملية، فرجال الصناعة يهمهم معرفة العروض والتسهيلات المقدمة من موردي المواد الخام، وأصحاب المعارض الكبرى يهتمون بمعرفة العروض المقدمة من المصانع، مما يعني إن وسائل الدعاية والإعلام ليست مهمة فقط بالنسبة للمستهلك النهائي، إنما الأشخاص داخل المنظومة الاقتصادية والصناعية أيضاً تعتبر الدعاية مصدر معلومات بالغ الأهمية بالنسبة لهم.


اتساع السوق :
من أهم الأسباب التي صنعت أهمية الرسائل القصيرة  وخاصة في زمننا المعاصر، هو إنها تساهم في توسعة السوق، والمجال الذي يمكن للمصنع أو التجار أن يوزع به منتجه، فالرسائل القصيرة في زمننا الحالي صارت عابرة للقارات، بفضل التقنيات الحديثة مثل القنوات التلفزيونية الفضائية، وكذلك مواقع التواصل الاجتماعي على الإنترنت والتي تضم ملايين المستخدمين، كلها قنوات اتصال تربط بين مصدر الخدمة أو السلعة وبين بلايين المستهلكين، وهو أمر بالغ الأهمية بالنسبة للشركات التجارية العالمية، والتي تروج لمنتجاتها وتوزعها من خلال وكلائها بمختلف الدول.


اسباب تدفعك لاستخدام الرسائل القصيرة